الرئيسية خدماتنا إعادة تأهيل كامل الفم

إعادة تأهيل كامل الفم

إعادة تهيئة الفم بشكل كامل

 

يقدم مركز الدكتور أبو راس لطب الأسنان إعادة تهيئة أو بناء المركب سني الفموي الفكي كاملا حيث يشمل إعادة الفم والأسنان إلى الوضعية الفيزيولوجية والوظيفية والتجميلية الصحيحة وذلك عبر التداخلات العلاجية المختلفة الجراحية منها وغير الجراحية والتقويمية في بعض الأحيان .

 

ماهي الحالات التي تتطلب إعادة تهيئة؟

إن الحالات التي تحتاج إلى إعادة بناء كامل للفم هي الأفواه الخالية تماما من الأسنان أو الحاوية على مناطق كبيرة خالية من الأسنان أو عندما تكون معظم الأسنان متهدمة ومتآكلة وبحاجة لقلع أو معالجة، وعادة ما تكون تلك الحالات مترافقة مع انهيار في الإطباق أو ما يعرف بالبعد العامودي الإطباقي وهو المسافة مابين ذروة الذقن وذروة الأنف.

والأسباب متعددة منها خلقي ومنها مكتسب كالحوادث والرضوض ومعظم هذه الحالات تكون عند المسنين بسبب القلع المتكرر للأسنان وعدم الاهتمام بالتعويض عنها.

كيف يتم إعادة التهيئة الكاملة للفم؟

تعتبر عملية إعادة بناء الفم من المعالجات الأكثر صعوبة في طب الأسنان وذلك لتدخل عدة اختصاصات في تلك المعالجة. وكون مركز الدكتور أبو راس لطب الأسنان من المراكز الشاملة لكل اختصاصات طب الأسنان ومزودين بالمعدات والتجهيزات المتطورة ونوفر الطاقم الطبي الذي يعمل كفريق واحد لمعالجة أعقد الحالات الطبية. 

ومثل هده الحالات تتطلب خطة معالجة طويلة الأمد يتم فيها التداخل على معظم الأسنان الموجودة ومعالجتها وترميمها وإعادة زرع الأسنان المخلوعة سابقا. حيث تكون الخطة وفق مايلي:

  • مرحلة دراسة الحالة سريريا مخبريا وشعاعيا:

حيث نقوم بإجراء الفحص الدقيق لكل الفم وإجراء التصوير الفوتوغرافي للتوثيق والدراسة ثم المسح الرقمي ثلاثي الأبعاد لمحتويات الفم كما و نصنع نمادج جبسية للفكين وأيضا إجراء التصوير الشعاعي ثلاثي الأبعاد، وإجراء التشخيص الدقيق لها.

  • مرحة تنظيف الأسنان ومعالجة اللثة: 

قبل أي إجراء علاجي يجب التأكد من سلامة اللثة وتنظيف الأسنان المتبقية وإزالة كل مصادر الجراثيم داخل الفم كالقلح والتهاب اللثة والتسوسات بهدف الاستمرار بأي معالجة لاحقة خاصة إن كانت جراحية ببيئة فموية نظيفة وخالية من الميكروبات قدر الإمكان.

  • مرحلة قلع الأسنان غير القابلة للمعالجة:

وقد تكون هده المرحلة في معظم الحالات قلع للأسنان المصابة وإجراء غرس للأسنان البديلة مباشرة وكذلك إجراء الزرع مكان الأسنان المفقودة مسبقا ان كان ذلك ممكنا.

  • مرحلة ترميم الأسنان وإزالة جميع التسوسات: 

لأن تسوس الأسنان مصدر وافر للجراثيم فيتم إزالتها وترميم مكانها بحشوات تجميلية

-مرحلة معالجة أقنية جزور: 

فبعض الأسنان يمكن الحفاظ عليها وإجراء معالجة أقنية لجزورها إن دعت الحاجة. 

  • مرحلة تقويم الأسنان: 

قليلة هي حالات إعادة بناء الفم التي نلجأ فيها لتقويم الأسنان خلال خطة المعالجة سواء لفتح بعض المسافات لإجراء زراعة الأسنان أو لإغلاق المسافات بين المتفرقة أو تسوية الأسنان ذات التوضع الشاذ وغيرها .....

  • مرحلة زراعة الأسنان: 

ان لم يتم زراعة الأسنان بعد القلع مباشرة أو انه لايوجد أسنان بحاجة للقلع حيث كانت مقلوعة مسبقا من زمن. وفي هده المرحلة أيضا يتم إجراء التطعيم العظمي لعظام الفكين إذا دعت الحاجة لذلك.

  • مرحلة تثبيت التعويضات السيراميكية:

 وهي المرحلة الأخيرة التي يتم فيها تثبيت التيجان السيراميكية على الأسنان المرممة أو على الزرعات التي غرست من قبل. او يكون التعويض بشكل جهاز سيراميكي كامل يثبت على الزرعات.

 

لأعلي